منتديات نسوانجي

...

سكس أونلاين | مكتبة أفلام سكس عربي | دردشة نسوانجي | دليك لنسوانجي | هام قبل إضافتك لموضوع | No Porn Child Here | بلغناعن أي مشاركة مخالفة  
العودة   منتديات نسوانجي > القسم العام > كتابات و قصص و نكت سكس > قصص سكس عربي

قصص سكس عربي كل قصص السكس العربي القويه موجوده هنا - قصص سكس عربي - سكس عربي - قصص عربي سكسيه - كتابات سكس عربي - أشعار سكس - خواطر سكسيه - كلام في السكس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-22-2012, 02:52 PM   #1
متعب2
نسوانجي جديد




---
Thumbs up الجزء الثالث من شيطان العمارة وصاحبها

الجزء الثالث من شيطان العمارة وصاحبها
##########################
لقد توقفنا في اللقاء السابق لقول صفاء قاعد يبقي سيادتك تنيكها يوم أخر قلت بالضبط قالت وطبعا يبقي ضاع يومين من الاسبوع فقلت وباقي الاسبوع معك يا روحي عندك مانع فقالت هو سعادتك ناوي الاستمرار معها علي طول فقلت حسب ما أنهي خطتي فقالت وما هي حطتك ؟؟ قلت تحتاج تفكير بعمق وترتيب وتخطيط وهذا ما توقفنا عنده في الجزء الثاني واليك عزيزي الجزء الثالث بما يتضنمه من مفرقات غريبة بها مواقف أغرب محرجة ومضحكة مواقف تقف أمامها طويلا لصعوبتها فلم اطيل عليك ولكن ندخل في صميم الاحداث ولك الحكم في النهاية فلقد كان كلامي مع صافي (صفاء) له دلالة علي أنني لابد من اتصالي مرة أخري مع فيفي حتى لا تشك في علاقاتي مع أخريات غيرها ولكن صفاء نار الغيرة تنهش فيها وكأنها اشترتني لحسابها الخاص فقلت لها صفاء حبيبتي خفي من غيرتك حتى لا تفقدي حبيبك لان الغيرة التي أنت فيها سوف تدمر علاقتي بك وأنا قلت ليك أنك الوحيدة التي احبها من كل العمارة ولابد أن تثقي في كلامي أما موضوع فيفي فهذا يرجع لخطتي التي اخطط لها حتى اصفي حسابي معها وأجعلها خاتم في يدي فلابد من أن تتذوق طعم ذبي مرة أخري حتى كسها يتعود علي ولم ينساه هذا هو المقصود مش اكثر ولا أقل فقالت علي العموم أنا نازلة الوقت حتى احضر أكل وبعد ذلك لي كلام معك فقلت لها عين العقل وحياتك عندي أنا بحبك أنت ياروح قلبي وقبلتها مع حضن قوي وتركتني ونزلت وقمت أنا فورا رفعت غيار السرير ووضعتة في الغسالة وفرشت غيرة حتى استطيع النوم وبافعل نمت نوم عميق جدا ولا أدري غير خبط وجرس علي باب شقتي غير مطاق فقمت مفزوع وبكل عصبية ونرفزة من0من فقالت أنا ففتحت الباب أجد الست سماح التي ساكنة أمامي تبكي بحرقة وتقول زوجي حلف علي باليمين لم ابات بالشقة وانت تعلم لم يوجد لي أقارب قربين مني أرجوك كلمه فقلت ما السبب قالت أختة في اسوان توفت الي **** ويريدني أذهب معه ولا يوجد مكان لانهم شقتهم صغيره وعندها بنتين كبار واخيهم وطبعا زوج المرحومه قلي بقي أنام في أي مكان عندهم وخصوصا البنات لا طتيق التعامل معي والابن الاكبر يريد العمي ولا أنه يراني فقلت عندك حق وأين زوجك الان قالت نزل لشراء اقفال غير ذلك حتى يضعها علي باب الشقة من الخارج حتى لا استطيع الدخول فقلت لها هاتي بسرعة غيار فقالت قفل بالمفتاح ورمي يمين الطلاق بعدم بياتي بالشقة وجلست أمام الشقة تنوح بحرقة وأنا أحاول تهدأتها بلا جدوي وأثناء ذلك فوجئت بالسيد فتحي زوجها يصعد الي الشقة فالقي التحية علي فرديت علية وقلت له أولا البقاء لله في وفاة شقيقتك فقال العمر الطويل ليك فقلت بادرة حسنه فتشجعت وقلت له مالك مزعل الست سماح فقال هذه مش ست وأنما كلبه خصارة عشرتي معها باقي عليها ولم اتزوج غيرها وهي لا تنجب فقلت له استغفر ربك كل واحد ونصيبة ولكن انفجر وقال بنت الكلب اقولها تعالي معي نشيع أختي ترد وتقول أولادها لا يطقوني ولا يوجد مكان ننام فيه فضحكت وقلت معزورة فيما تقول هي مش الحقيقة قال وافرض أنها الحقيقة هذا وقت الكلام دي فقلت له حلفان اليمين لحظة غضب لا يقع منك عليها حاول أن تلم الموضوع بشيء من الحكمة والتراضي ولا داعي تفرجوا عليكم باقي سكان العمارة فقال يمين علي يميني لم تبات في الشقة وتروح تبات في الشارع فقلت له الوقت بدا في التاخر وأنت تعلم ليس لها أحد وانت تغيب أكثر من ثلاثة أيام غير اليوم فرد بعصبية وقال لو شهر أغيبة طالما أنا مش موجود بالشقة لا تدخلها عقاب لها فقلت له عندي حل أنا وانت ننام حتى الصباح في شقتك وهي تنام في شقتي وبكدي نفذت اليمين فقال بشدة شكرا علي كلامك ولكن أنا مسافر الوقت وكانت الساعة تقترب من الثامنة مساء ودق اقفال جديده علي باب الشقة واخذ شنطة ملابسة ونزل مسرعا تارك الست سماح تلطم خدها وتبكي بحرقة فتاثرت من بكاها ولطمها ونواحها وفكرت أن اترك لها الشقة وأذهب عند أي صاحب ولكن قلت في بالي زوجها يمكن يغيب أكثر من ثلاثة أيام فماذا افعل؟؟ وأخيرا قلت لها تعالي ياست سماح ادخلي حتى نفكر في ورطت زوجك الذي اوقعنا فيها فرفضت وقالت أنا أنم هنا علي درج السلم فقلت لها مش معقول الكلام لابد أن تدخلي ومددت يدي اشدها حتى تقوم وتدخل فاستجابت ودخلت الشقة وأنا اطيب خاطرها بالكلام واحضرت لها كوب عصير ليمون حتى تهدي اعصابها وأنا احكي لها كلام علي كل لون وهي تسح بدموعها وأخيرا قلت لها اريدك أن تأخذي رأحتك وأعتبريني مش موجود معك قومي أدخلي حجرت النوم وأنا سوف أنام هنا واقفلي علي نفسك من الداخل حتى تطمئني وتأخذي حريتك علي الآخر فقالت مش ممكن وأن كان أنام أنا هنا أنت تنام في فراشك فأقسمت عليها أن تنام في حجرة النوم فدخلت قبلها وأخذت ما يتعلق بي من ملابس واغراض أخري وقلت لها بلا حرج خذي حريتك كما لوكنت في شقتك وكررت لها أن تغلق الباب علي نفسها وبالفعل دخلت واغلقت الباب بلا قفل وأنا خلعت ملابسي واتديت الشرط كون المكان الذي أنام فيه بلا تكيف فنمت بالشرط فقط وصدري عاري وفتحت التلفاز حتي يشغل فكري في ورطة لم تكن في الحسبان ويطلع أنني نمت والتلفاز شغال ولم أدري الابحركة بداخل شقتي ففتحت عيني استطلع من عندي لاني نسيت بأن الست سماح عندي وأنا متعود علي النوم في أي مكان طالما نعست خلاص فصعقت من المنظر الذي يتحرك قرب الحمام حتة مزة ولا في الاحلام ففركت عيوني حتى اتأكد من يقظتي فكان الضوء يكشف كل مفاتنها بالتفصل فتذكرتها وعملت أنني نائم ولا أخفي عليكم بأن ذبي انتصب وقرب من الانفجار علي منظرها وأنا استليقت علي ظهري واغمت عيوني ممثل النوم فشعرت باقدام تقترب مني فأغلقت التلفاز وسمعتها تقول لم اجد حنان مثل حنانك أعوضك بماذا؟؟ لوتطلب عمري لم يرد جميلك فأنا مديونه ليك بحياتي تنام بهذه النومه وأنا أنام علي فرشك لوحدي حرام علي ظلمك ومالت علي رأسي تقبلها وكأنها تعتذر لقبولها النوم في حجرتي وتركي بهذا الوضع وكررت تقبيل جبهتي فمثلت الانتفاض والفزع فقالت لا تخف واقسم عليك أن تكمل نومك بجواري علي فراشك لانك أنسان طيب القلب وحنون وتعطف علي الغير وتضحي براحتك حتى تسعد غيرك فلا تخجل مني كوني بهذا القميص لاني لم يكن غيره علي جسدي والذي لا يرحمه ربه لم يعطيني فرصة حتى أأخذي هدوم وهي تتكلم وأنا أحاول أن اداري ذبي بيداي خوفا من أن تلاحظ شيء في حين أنني متأكد بأنها اشبعت نظرها من النظر اليه فمدت يدها تشدني حتى أكمل نومي بجوارها فقلت في نفسي كيف يتأتي النوم بجوارك بهذا الوضع فمنذ أن سكنت العمارة لم تأتي فرصة حتى ارها لو من بعيد بهذا الوضع وانما كانت دائما في ملابس متحشمة تخفي كل مفاتنها واليوم تظهر بمنظر يذيب الحجر ويهوس العقل ويثير الاعصاب حتي رهبان الادير لو تكشفوا علي منظرها الجذاب الخلاب الذي يثير الشهوة والاشتهاء بلا ملامة ولا تعفف فقمت معها وأنا أحاول تغطية ذبي بيدي الاخري فقال لا تحجر علي نفسك وخذ حريتك أنت في شقتك وأنا متطفلة عليك وحابسة حريتك لو تقطع من جسدي لم اوفي جميلك الذي أغرقني في عطفك ولمتني من ذائب الشوارع يكفي حنانك وطيبة قلبك فقلت في بالي سوف أأخذ درس من دروس الفضيلة ولم أنول منها لا اسود ولا ابيض فقالت لولا حظرتي بالبول ما كنت رحمتك من النومه الصعبة التى كنت نايمها أفرد ظهرك وخذ راحتك مش هنا افضل من بره فقلت أحسن بس أنا فضلت أن ترتاحي أنت وأنا متعود علي النوم في أي مكان فقالت لا يا حبيبي ولاول مرة تقول مثل هذا الكلام فنظرت لها فقالت لا تستغرب من كلمة حبيبي لانها أقل وصف توصف به فقلت لها اشكرك علي لطف كلامك ورقته لا أستحق منك ما تقوليه فأنا ما عملت الا الواجب مش أكثر كل هذا وأنا أخبي ذبي عن نظرها فأبتسمت وقالت لما ترتاح كل شيء يرجع كما كان فلم اتفهم مقصد كلامها وقلت في نفسي لا داعي تسبق الاحداث ولا تفكر في شيء يطلع وهم وتعذب نفسك علي الفاضي فأدرت وجهي واعطيتها ظهري حتي لا احرج من انتصاب ذبي وبعد قليل قالت اريد أن أسئلك سؤال ماذا لم تتزوج للان ؟؟ رغم ظروفك المادية ميسرة ولم ينقصك شيء وأي بنت تتمناك فقلت حياتي افضل بلا زواج فقالت تسمي حياتك حياة حرام عليك تعيش لوحدك بلا ونيس يخدمك ويلبي طلباتك فقلت لم افكر مطلاقا في الزواج لانه كله مشاكل ووجع دماغ علي الفاضي فقالت واخرتها معاك أنت تظلم نفسك وتجلب الامراض ليك من الكبت الذي تعيشه فقلت لها ياست سماح لا داعي لهذا الموضوع من أجل خاطري فقالت أنا أسفة جدا ولكن خائفة عليك من بنات الليل الذين يمصوا دمك ومالك ولا داعي تنكر لاني بشوفهم وهم داخلين وهم خارجين واوعي تقول أن التي تأتي هي أم ابراهيم التي تنظف الشقة فضحكت وقلت شقاوة وطيش شاب اعزب بيروق عن نفسه وهذا ليس بصفه دائمة وأنما في المناسبات فقط فقالت ونزعت الخجل والحياء منها وقالت أقول شيء بس لا تغضب مني قلت لها مهما تقولي لم اغضب منك فقالت سمعت كلام عنك صعب ذكره ولما الظروف جمعتنا سوا لم أجد منك الا كل احترام وادب واخلاق عالية فقلت لها ماذا سمعتي عني قالت أنك علي علاقة مع كذا وحده بالعمارة ولا داعي لذكراسماء أعفيني من ذلك فقلت لها أنت معي الان وعلي فراشي ماذا حدث مني كلام الناس كثير ياست سماح وعلي العموم طيبت قلبي هي التي تدفعهم لهذا الكلام فأي ساكن بيطلب خدمة وادخل افعلها يبقي بفعل شيء مع الساكنة التي تطلب الخدمة فالدنيا بها اصحاب النفوس الضعيفة وبصراحة كدا كل واحدة في العمارة غرضها أن أكون عبدا لها وحدها دون غيرها والغيرة تنهش في عقولهم فيقولوا أنني علي علاقة بسين أو بصاد مرة أخري أذكرك واقول ليك أنت معي الان ماذا حدث؟؟ وافتكري كلامي كويس في الايام القادمة سوف يقولو بأنك نمتي عندي وانا علي علاقة بك فهذا معقول ؟؟ وأنت شاهده فقربت مني والتصقت بي وقالت اعدل وجهك علي ولا تخجل مني فقلت لها أنا اسف سوف أذهب الحمام حتي اتبول فضحكت وقالت بتهرب مني مكسوف لاجل أنتصابك فلا حرج عليك أي شاب في سنك وحرمانك من النسوان يجعلك في هذه الحالة فقلت في نفسي لو تعلمي كم النسوان اللاتي ركبتهن كنت فزعتي مني وخفتي من الصاروخ الذي يدمر جدار كسك وشعرت بحرارة جسدها الملاصق لظهري فقلت لها جسمك حرارته عالية سخنت ظهري ولم اتحمل أكثر من ذلك ارجوك ارحمي ضعفي ودعيني أذهب للحمام حتي افك حظرتي من البول وبعد ذلك نتكلم بكل صراحة مع بعض فلم اخفي عنك شيء فقالت لو كنت فعلا مزنوق كما تقول فلا ينتصب لهذه الفترة بقي لنا اكثر من نصف ساعة نتحدث وهوقائم ومنتصب عن اخره فعلي العموم لم امنعك تفضل فذهبت الي الحمام وكلي أمل أن يهدأ ذبي ولكن تفكري في كلامها وحرارة جسدها اشعل نار الشهوة عندي أكثر ولم ينثتي عن انتصابه وقوته ولم استطع التبول من شدة انتصابه ففضلت أن اغيب قليلا وقلت في بالي يمكن تكون نامت علي ما أخرج وبالفعل مكثت فترة وانا افكر ما هو التصرف الذي يجعلني في نظرها رجل بمعني الكلمة أرفض طلبها أم افرغ طاقتي في كسها واذا تركتها تسقطني من نظرها كونها تعرض نفسها بطريق غير مباشر وتلسن باسلوب غامض عن مغمراتي ونزواتي وزواجي وكل ما قالته أعيده علي نفسي مرة أخري وأخير لبيت نداء شهوتي وقلت اذهب اليها ويكون ما يكون فيهي في الاول والاخر امرأة بها شهوة وهي التي تطلب وانت اظهرت لها عفافتك نحوها وشوف اخرتها معها هل تريد النكاح أم تريد معرفة سرك ومغمراتك النسائية فذهبت اليها فقالت ارتحت فقلت لها لم أتبول والحالة كما هي فضحكت وقالت لا تخجل مني طيب طالما انت محرج مني أنا اساعدك وازيل عنك الحرج قرب مني ودعني اشوف البلبل بتاعك ماله تعبان لية وما الذي تاعبه ومدت يدها علي ذبي واخرجته من الشرط الذي يتخبي خلفة ذلك الذب الذي عندما رأته شهقت وقالت كل دي مش ممكن يخرب عقلك وقالت ذبك قريب من ذب الحصان فقلت لا تبالغي فيه أكبر واتخن منه قالت مش ممكن يكون وشعرت بحرارة يدها علي ذبي فقالت اسمح لي أن اقبله فقلت لها أنا كلي تحت أمرك بس محرج منك جدا فلم أفكر مطلقا أن نصل لهذا الحد بس بصراحة من ساعة ما شفتك وأنا مش متحكم في نفسي فقالت والذين كنت تنام معهم مش مثلي قلت لا أنت ملكة وهم عبيد وخدم بالنسبة ليك قالت كلامك يدوخ اشجع واحدة وهي تقبل ذبي بكل شراهة وتعصر فيه وتستكشف حجمه وضخامته ثم اخرجت لسانها تلحس في رأس ذبي بطريقة دائريه جعلتني في عالم أخر من النشوة والمتعة والاثارة وقالت أنت مازلت تحرج مني لماذا لا تمد يدك ولا تقبلني فقلت لها يا ست سماح فقالت بعصبية لا ست ولا زفت قلي سماح فقط اريد أن أنسي الظلم الذي اوقعني فيه المحروق زوجي ولكن ليس زوجي لانه رمي يمين الطلاق فصبح مش زوجي واريد الانتقام منه في شرفه فهو ما عنده شرف لانه لو عنده شرف ما رماني في الشارع لولا تعطفك وحنانك ورقة قلبك فأنت أحق بجسدي من أي واحد أخر كان يتلاقاني ياخذ غرضه ويرميني رمية الكلاب في الشارع فأنا ملك يداك أفعل كل ما تشتهي وترغب بلا حرج أو كسوف فقلت لها هل تعطيني ثمن نومك عندي من جسدك قالت أبدا فهذه رغبتي منك واريدك أن تمارس معي الجماع كزوجه وليس كما تعتقد فأنت انسان عفوف النفس صاحب مبدأ ولكن الكلب اللي كان زوجي ليس له مبدأ فقلت لها ساعة غضب ويرجع وتصتلحي معه تبقي العيشه سمن علي عسل قالت من اليوم لم يلمسني ولا اكون له بعد الان زوجه مخلصه كما كنت ولم اصون عرضة وسوف أعيش حياتي حتي مع الزبال ولا أني اعطيه جسدي مرة أخري واحب أقولك كلام من الاخر سوا أنت نمت معي فيكون افضل من غيرك ولكن عزمت أن اكون فاجرة متحررة لمن يريد المتعة وممارسة الجنس فأنا امرأة تحت الطلب وأنا في وسط شقته ومعه فماذا تقول بعد ما سمعت كلامي؟ قلت لها هذا قمة الخطأ الذي تسقطي نفسك فيه ارجوك راجعي نفسك ولا داعي للتهور في لحظة غضب وضعف والمرأة المتمكنه من نفسها تأخذ حقها بطرق أخري غير هذه الطريقة أن كان غرضك في نزوة لحظية فالكل بيخطأ وارجعي وسامحي نفسك ولا تدمريها فأنت انسانه جميلة ورقيقة المشاعر وفاتنة في صورتك وجذابة بملامحك وأي واحد يشتهي أن يفوز برضاك فقالت ما أنت مش راضي تفوز بي وأنا اعرض نفسي عليك فقلت لها أنت بتعرضي نفسك بثمن ومقابل فقالت وافرض كلامك صحيح ما المانع فيه مش أنت افضل من أي راجل يلتقطني من الشارع وينهش جسدي يمكن أنت تصون سري ولا تفضحني أما غيرك سوف يذل كرامتي ويفضحني فقلت لها تعالي نخرج في الصالة وبعد ما تهدأ أعصابك يبقي الذي ترغبي فيه سوف أحققه ليك فقالت لم أخرج من هنا حتي تنام معي وتجامعني والا سوف انزل واصرخ لسكان العمارة وأقول لهم أنك تريد اغتصابي لانك عرفت زوجي مش هنا معي فقلت لا داعي للتهور والذي ترغبي فيه سوف احققه ولكن مش بالاندفاع والتهور وسيبك من نغمة الصراخ والكلام الذي لا فائدة منه الهم أنا جوعان جدا اتعبي في تجهيز أكل وبعدها تفرج حتي نأخذ راحتنا فيما ترغبين فقال مش قبل ما تنيكني الان في أكثر من ذلك فجر فقلت لها طلبك علي عيني ورأسي من فوق من يجد حورية في جمالك وحسنك وفتنة جسدك ولم يلبي طلبك فقالت اريد أن اتمتع معك وبعدها سوف أقوم بواجبي في تحضير كل ما تشتهي من اصناف الاكل التي تحرم منها فنظرت لها بكل اشتهاء وطوقتها في قبلة جعلتها تترنخ من شهوتها لانها قبلة بها اشتهاء وشوق ونظرت في عيونها رغم البكاء الشديد ساعة زوجها ما تركها الا أن عليها عيون يا جمالها بهم جاذبية عيون كواحل ربانية بهم شبق العشق ولهفة الشهوة ونداء صارخ للمتعة والتمتع فقالت أنت استاذ ولك تجاربك النسائية متعني بكل فنون المتعة وخذ مني كل طاقتي وأجعلني أذوب مثل الثلج بين حضنك فأنا جوعانه لرجل يعرف كيف يخرج مني الاهات رجل يحرك شهوتي التي ماتت مع ندل كل شويه يذلني بعدم الانجاب رغم طلبت منه أن يكشف علي نفسه ويحلل حتى نقف علي العيب منه أم مني رغم أنني كشفت أكثر من مرة والكل أجمع علي أنني سليمه مليون في المئه ولكن رفض كلامي حبيبي عوضني بك الزمان ريحني بكل شهوتك ومتعني بكل عواطفك وحنانك فأزلت عنها قميص النوم وحملات الصدر فوجدت بزازها ولا البنت البكر قاعدة متاسكة وحلمات واقفة مثل حبة العنب فمسكت بيدي بزها وفركت حلمتها وتبدلت مع الاخري وملت عليهم بفمي امصهم وارضع فيهم وهي في عالم النشوة والتوهان ويدها لم تترك ذبي من المرس والفرك ومداعبت بيوضي بيدها وانا سابح في نهديها واقبهم واقبل شفتها ورقبتها مع حضني لها حتى قالت حرام عليك مش قادرة اتحمل أكثر من ذلك وفي لحظة نزعت كلتها فسقط وظهر اجمل واحلي كس خالي من الشعر وردي الون غارق بشهوته فنزلت بلساني بين بزازها حتى وصلت الي سرتها ووضعت لساني مداعبا لها وهي تأن وتتنهد حتى وصلت للذي لا يرحم والمشتعل بنار الشهوة وانفجار مائه فوضعت لساني بين اشفاره ولحست عسله وحركت لساني فيه وغرزته داخل كسها كأنني أنيكها به وهي تصرخ صرخات مكتومة بالاح والاهات التى تذيب الحجر الاصم وأنا ادلك بزازها وافرك حلماتها ولساني ينيك في كسها فلم تتحمل أفعالي معها وقذفت براكين من كسها أغرق وجهي بالكامل فضحكت وقلت لها الجو به امتار غزيرة فقالت مش بيدي غصب عني محرومه من الشهوة وأنت يا عمري فجرتها ليس بذبك ولكن بلسانك فقلت لها وماذا تفعلي بدخول البلبل فيك قالت أموت واشعر به داخل كسي أعمل معروف نيكني بسرعة بس بترجاك علي مهلك لا ذبك كبير وكسي لم يتحملة لانك تعلم لم الد بعد حتي يوسع فقلت لها أنا اضع رأسه بين اشفار كسك وكل ما تحبي دخوله قولي دخل حتة أخري منه حتي يتعود كسك علي ذبي فضحكت بغنج وهي تقول أنت مش معقول كلامك يودي في داهية فقلت ماذا أفعل حتى أنول الرضي منك يا أجمل حورية بين يدي كسك أغراني وجسمك به فتنه وكل ما فيك أثارة ومتعة كنت فين من زمان عرفت نسوان كثيره مش بجمالك ولا بحلاوتك ولا بخفة دمك ودلالك ولا في جمال جسدك الشهي فقالت فتحت نفسي للحياة بكلامك الحلو تعرف لو ذبك يشرم كسي أشرمه ولا يهمك المهم تنيكني بسرعة هموت علي دخول ذبك في كسي ارحمني يا رجل ودخلو وفضك من الكلام فكسها غارق من شهوتها فكان يساعد علي دخول ذبي فيها فدخلت رأسه بكل حزر حتى لا تتألم ولكن قالت دخل كمان دخالته حتى نصفه ثم سحبته بالراحه وكررت ما فعلت فقالت دخله حتى أخره كسي متشوق لذبك بطريقة رهيبة فقلت لها أنا أخشي تعبك لان تعبك علي عيني فقالت تسلم عينك دخله وبدأ في النيك منتظر أية تاني نيك يا نور عيوني نيك سماح التي انقذتها من الشارع في حضنك الحنون وذبك الممتع فدخلت ذبي حتى أخره وبدأت في الدفع بين أركان الكس العطش والمحروم والجسم الغض النضر الجميل بجمال المرأة الشرقية التي يستهواها عشاق النيك ومع الاهات المتناغمة مع طعنات ذبي ومع تدفق شهوتها دون انقطاع ورعشتها فقد قذفت اربعة مرات وانا لم أقذف بعد وذلك راجع لفترات النيك مع صفاء وفيفي فهى دخلت ضمن الموسوعة ووضعت نفسها بكل اقتدار في قائمة عشاق ذبي وكان تفكري كيف تكون معي طوال المدة التي يغيبها زوجها دون ممارسة النيك مع صفاء وفيفي وعلي نغمات غنجها وتحركها تحتي وجسدها الولبي وانسجامها مع طعنات ذبي المتوغل والذي يجول ويمرح ويلاطف جدار كسها ويداعب مهبلها المتوجج بنار عشق النيك واللذة التي جعلتها سابحة في دنيا المتعة وشهوتها المتدفقة بغزارة والتى تنتابها بين الحين والحين وكل هذا لا يخلوا من القبلات ودعك في بزازها والمص والعض والعنج مع الاح والاوف وكلام يتمني أي رجل أن يسمعه مع من تكون تحته وبين يديه امرأة جذابة مرحة ممتعة جسدها فائر بزازها صارخة تريد المداعبات والفرك والمص عيون تنادي وشهوة تلطف وشعر لا مثيل له في انسيابه علي وجهها المندي بعرق المتعة والذي التصق علي ابزازها فيزيد من جمالها الفتان فرغم كسها الضيق لعدم الانجاب غير أنه استوعب ضخامة ذبي فيه وابتلعه عن أخرة وهذا راجع لعشقها للنيك من رجل فتح مسامات جسدها المشتاق والعشق لتفجير منابع شهوتها ورعشتها فكسها له خصال غريبه وممتعة فهو له قدرة فائقة علي الانقباض وقت شهوتها بطريقة لم اعهدها مع نسوان غيرها فعضلاته قويه قابضة باحكام علي ذبي وقت اندفاع شهوتها واستمر الحال في دفع ذبي خروجا ودخولا حتى انفجر بركام من المني داخل الكس العطش للنيك فقالت نار في كسي من حليبك لا تخرجة من كسي أتركه بداخلي حتى يخرج لوحده وهي عائمة في شلال من ماء كسها والذي ظهر بوضوح بعد ما قمت من فوقها فقلت في نفسي هو أنا موعود كل ما انيك وحدة غيار السرير يغرق من شهوتهم بهذه الطريقة فضحكت بين نفسي علي هذه الصدف وقلت لها بينا ندخل الحمام سوا فقالت أسبقني وأنا أأتي وراك فصممت أن تأتي معي فوافقت ودخلنا الحمام عرايا وبدأت جولة الهزار والقبل والاحضان والغنج ومسك الابزار وهي تداعب ذبي بأقتدار وهي تثيرني بحركاتها المجنونة وتصرفاتها التي تدل علي رغبتها في النيك مرة أخري فقلت لها بعد الحمام ليك مفاجأه ساره ونكون أكلنا وهذه المفاجأه سوف لا تنسيها العمر كله فقالت أنت فعلا حبيبي وبعشق أن أكون خادمة ليك طول حياتي والظروف تخدمنا سوا لان الشقة أمام الشقة ولا أحد يطلع علينا وسوف أكون بين أحضانك يوميا عدا ايام الدوره الشهرية فقلت لها اريد أن أحدثك في موضوع مهم بس محرج منك فقالت بعد الذي عملناه لسه محرج مني وأنا وأنت عريا أمام بعض ما هو الذي تحرج منه ومكسوف تقوله فسكت بلا رد وحضنتها وقبلتها وهمست في أذانها وقلت خايف تحبلي مني فقالت يبقي يوم المني والسعادة والهناء فقلت نفرض أن زوجك يعرف نفسه جيدا بأن العيب منه فما هو الحل فقالت تبقي فضيحتة مدوية للخلق وكل الناس ولا يمكن أن يتكلم في هذه الظروف فسوف أقول له أنا كنت خايفة اسفر معك لانني كنت بشك في حملي وخفت اسقط من رجت القطار لمسافات طويلة وخوفت أقولك ما تصدقني فقلت لك ما قلته حتي اتأكد من حقيقة حملي واذا قال أنه غير قادرعلي الانجاب أتف في وجهه وأقوله عملتك السوده هذه ثمرتها اطلع وقول للناس أنك مش رجل واللي في بطني مش أبنك واظهر رجولتك أمام كل الناس وساعتها بس اشعر بأنك عندك نخوت الرجوله فلم ينطق بحرف بعد ذلك لسبب بسيط جدا طلب من أن نتبنا طفل وينسبه لنفسه فرفضت بشدة واذا طلقني اطرده من الشقه لاني ماسكة علية ذلات كثيرة سوف تعرفها في وقتها ولا يهمك أتمني من كل قلبي يتحقق هذا الحلم واحبل منك يا روحي فضحكنا ولكن الشك يساومني بشدة وخرجنا من الحمام ودخلنا حجرة النوم لارتداء بعض الملابس ولكن لايوجد معها غير ملابس الخروج التي كانت بها وقت طرد زوجها لها فأقترحت عليها أن ترتدي ترنك من عندي علي ما أتصرف في شراء ملابس لها فقالت لي الشرف في ارتداء ملابسك وبالفعل اعطيتها ترنك وطلبت منها ارتدائه بلا ملابس داخلية حتي يفصل جسدها وتكون شهيه أكثر أمامي وذهبت المطبخ تعد وجبة نأكلها مع بعض واثناء اعدادها للطعام غافلتها ودخلت حجرة النوم واخذت البخاخة ووضعت منها علي رأس ذبي وقلت علي ما نأكل تكون عملت مفعول علي ذبي حتي انيكها وابسطها لانها شهية في نظري ومش شبعان من نيكها لانها صاروخ ومزة علي حق ونجحت ولم تراني وهي منهمكه في أعداد الاكل فحضرت لي أكل شهي وكنت جوعان من الامس فأكلت بشراهه وهي معي تتغازل معي بكلامها الذي يدغدغ المشاعر ويهيج الذب وشربنا الشاي واشعلت سيجارة وجلست اتأملها بأعجاب وتلذذ وهي تأكلني بنظرات عيونها وأبتسامتها الناعسة فقلت لها ماذا بك تنظريني بنظرة تدوبني وتشعل نار الشوق ليك فقالت نفسي احطك في قلبي من جواه ولا يشوفك غير قلبي اللي حبك فأنت غيرت حياتي واسعادتي بيك لا توصف يا أحب الناس لي فقلت لها سماح أنت حلوة وطعمة وشهية ولابد من رد جميلك معي اليوم سوف اجعلك في قمة السعادة والانبساط بس تحملي مني هديتي التي سوف يشعر بها كسك فقالت أكثر مما شعر يبقي افتري فأنا لم احصل علي متعة مثل ما حصلت عليها معك ويكفي حضنك وحنانك وعطفك علي تعرف لو كان الندل زوجي السابق لاني في حكم المطلقة الان عمل مرة واحدة كما فعلت معي كنت اعيش معه خدامة طول عمري حتي لو كان ينام كل يوم مع أخري غيري كنت أغفر له واحبة الا أنه اذا هفه مزاجه للجماع معي يسم بدني بكلامة الجارح ويقول خسارة مجهودي علي الفاضي فانت لم تحبلي أبدا وحليبي كأنه ساقط علي الارض وليس في كس امرأءة يبقي لي منها نسل يحمل اسمي المهم تعالي افرغ شهوتي وخلاص حتى أنام هذا بختي الاسود اقع مع وحدة كسها مقفول بقفل ومفتاحة ضاع فابكي بحرقة ويزيد من سم كلامة ويقول بدل ما تبكي خلي كسك يحمل جنين تعالي وخلصيني خليني انخمد افضل من أن اتغاظ أكثر من ذلك وينام معي بلا مشاعر منه ولا مني وكأنه ينيك في المرتبة التي ينخدع عليها أما أنت يا عمري فلك طعم تأني وحلاوة ومتعة تفجر الشهوة وتيقظ مشاعر المرأءة حبيبي الساعة الان السادسة صباحا وأنت متعود علي النزول للتريض فعلي ما تتريض وترجع أكون وضبط الشقة فقلت لها وأنت رياضتي وكل شيء في حياتي الان رياضتي سوف العبها علي جسدك وبين احضانك فهي أحلي رياضة عندي فقالت حبيبي حافظ علي صحتك ولا داعي للاجهاد وأنا معك الليل كله أفعل ما تريد فقلت سماح ياحبيبتي لا تجعلي المفاجأة تضيع عليك فأذا نزلت ضاعت عليك وأنا بحبك واريد أن اعطيك عمري كله فقالت يسلم عمرك أي ياحبيبي المفاجأة فقلت في ذبي قالت معقول كلامك قلت نجرب وأنت تعرفي حقيقة كلامي وصدقه فلا تضيعي لحظات السعادة التي أقضيها بين حضنك يا عمري وطوقتها وأنا اخلع عنها الترنك فظهرت بزازها الجميلةالخلابة التي تهوس الناظرين ابزاز غير مترهلة غنية بدسم صلابتهم وتكورهم وجمال منظرهم فخلبت فيهم أمصهم وادفن وجهي بينهم وهي تحضن رأسي كأنا تقول خذ ما تريد فمسكت يدها ووضعتها علي ذبي فقالت ماذا فعلت بذبك قول بسرعة ذبك غير طبيعي واتخن من الاول فقلت هذه هي المفاجأة التي وعدتك بها أنا ذاهب للحمام أغسلة غسله حلوة من أجل أن تمصي فيه فقالت بلئم ما أحنا كنا في الحمام وغسلنا نفسنا كويس جدا قلي أنت داهن ذبك بشيء فقلت لها أبدأ حتي شوفي هو عليه دهان قالت لا فقلت حتي تصدقي كلامي معك فقالت روح يا سيدي لما اشوف وضحكت في أغراء ودلال وهي تغمز بطرف عينها التي جعلتني مش متمهل لغسيل ذبي وغسلت ذبي أكثرمن مرة حتي ازيل أثر المخدر ودخلت عليه فنظرت لي وقالت ذبك غريب في شكله فقلت لها أنت لم تتحققي منه سابقا هو طبيعي بس أنت ما أخذتي بالك منه يمكن لانها أول مرة نجتمع مع بعض كنت محرجه لتامله والتمعن في شكله سماح حبيبتي قربي منه ومصيه لاني اريد أن اضعة بين ابزازك حتى يشعر بدفئهم وهم يحتضنوا بينهم فقالت أمرك يا حياتي وبدأت بالمص وهي تحاول أن تدخله في فمها الدافي ولكن أنتفاخ رأس ذبي حالة فلم تستطيع ولكن كانت تلحس فيه من الخارج حتى بيوضي وهي مستغربة من حجمه وتفرك في رأسه بيدها وتدلكه بيدها وتأخذ من لعابها وتدلك كأنا تلينه وهو نافر وعروقه بارزه وشكله أغراها وهي تحاول أن تضعه في فمها فقالت مش ممكن يكون ذبك طبيعي فقلت لها هو ذبي بعد أول مرة بيكون علي هذا الوضع وهذه هي المفاجأة التي وعدتك بها واريد وضعه بين ابزازك فقالت نام أنت علي ظهرك وأنا من فوقك واضع بزازي عليه حتى اتحكم فيه ويشعر بدفء بزازي عليه لانه جامد جدا ومش عارفه كيف يدخل كسي بعد ذلك أموت واعرف ماذا فعلت فيه حتى بقي كدة فقلت لها هل تريد المتعة والتلذذ أم لا فقالت وفي حد يكره المتعة وخصوصا معك فقلت نبدأ في العمل الجاد ولا نضيع الوقت لان المشوار هيطول عن الاول فقالت تبقي أخذت برشام مخدر فقلت لها عمري ما استعمله ابدأولا في حياتي وضعت أي أنواع البرشام ولا أي نوع من المخدر في جوفي وبدأت تمرج فوقي بصدرها وتقبلني وتأخذ من لعاب فمها وتضع عليه حتى ينذلق بين ابزازها في حركات المرج حتى أن ابزازها حمرت من كثرة مرجها بهم فوق ذبي وشعرت بأنها تعبت من ذلك فقلت لها أنت مستعدة لدخوله في كسك أم لا فقالت حاول أن تثير كسي بلسانك حتي يترطب من شهوتي لان ذبك فظيع وجامد وأنا خائفه منه بالعربي فقلت لها سوف أكون كما أنا وأنت اعطيني كسك جهة وجهي يبقي أنت تداعبي ذبي وأنا الحس في كسك فأدارة نفسها بوضع معاكس فكان كسها فوق وجهي وبدأت في مداعبته بلساني حاكك بطرف لساني بزرها فهاجت بسرعة وقالت حرام عليك أنت العن من الشيطان ماذا تفعل روحي تخرج مني ولكن احلي من الشهد بس فوت لسانك في كسي برده بلعابك النار تدب فيه فبرمت لساني وجعلته مدبب وكنت اطعن في فتحت كسها التى واضحه أمامي واغفل واداعب بزرها فتنطفض بشدة وهى تحاول مص ذبي من رأسه وتععض في رأسه كلما داعبت بزرها بلساني ونظرت الي فتحت طيظها التي اغرتني بتقعرها وبياضها وجمالها الخلاب فداعبت ما بين كسها وفتحة طيظها مستغل نشوتها بحركاتي التي تشعل نار شهوتها وأنا اقبل في كل مكان في هذه المنطقة وهي تأن وتقذف شهوتها وانا مستمر في مداعبة كل منطقة كسها وطيظها وبلساني كنت اقربه بطريقه خاطفة خرم طيظها فشعرت بأنها متلذذة بفعلي فدفعت لساني حتى تلين فتحت طيظها من لعاب لساني عدة مرات وهي في سعادة ونشوة فقلت في بالي بدل من لسانك جرب صابعك وشوف رد فعلها فأخذت من ماء شهوتها بصابعي ودلكت خرم طيظها في محاولة لدخول صابعي في فتحتها فلم أجد ممانعه منها فبكل هدوء دفعت صابعي فانزلق بكل سهولة ويسر ولساني لم يهدأ من مص بزرها ودفعة في كسها وصابعي ساكن في فتحت طيظها التي كانت تقمط عليه بعضلات طيظها معلنه تقبله فحركت صابعي مدلكها من الداخل فكانت في قمة المتعه وقالت لا تخرج صابعك مني وهي هائمة في نشوتها اخرجت صابعي وفتلت صابع اخر فوقة ودفعت بالصابعين داخل فتحت طيظها فاستقبلهم بلا نفور وهي تقول نيك طيظي بصوابعك فحركت صوابعي بطريقة حلزونيه داخلها وفجدتها تدفع بطيظها نحوي وهي تتراقص فرغبتها جننتني فقلت في نفسي لابد من نيك طيظك اليوم فهي مستعدة لقبول ذبي مهما كان حجمه فقلت لها مش كفايه وندخل الواد المدرسة فقالت عملت كسي مدرسة فقلت كسك جامعة بها كل التخصصات فقالت أنا مش كد كلامك وافعالك أنا سلمت النمر كلها معك افعل ما تريد فقلت لها ما رأيك تركبي فوق ذبي وبراحتك تدخلي وتخرجي فيه حسب ما ترتاحي حتى يتعود كسك عليه نكمل بوضع أخر قالت أنا خائفه اليوم من ذبك فقلت جربي ولا تخافي أن كان متعب فلا داعي ونغير الوضع الذي لا يتعبك يا عمري وانا أقبل كل ما أطوله منها وفي أي جزء من جسدها فقبلتي وقعت علي جنبها فصرخت من لذة قبلتي واقشعر جسدها وقلت حبيبي أنا بغير من جنبي جدا وهو مصدر رعشتي وهذا سر فعندما تقرب من القذف زغزغني فشهوتي تأتي بسرعة قلت ما أجملك تعطيني مفاتيح نشوتك فعدلت نفسها وبقيت فوق ذبي وبدل من أن تدخله في كسها جلست فوقة تتماوج عليه مدلك كسها بذبي المنتصب بين شفرات كسها وشهوتها تغطي ذبي بالكامل فقلت لها لقد تهيء كسك لدخول ذبي قالت طيب أحاول أن ادخله فوجهة ذبي في فتحت كسها وجلست ببطءعليه فدخل رأسه في كسها فصرخت وقالت واعر جدا كسي لم يتحمله فقلت لها ارخي نفسك ولا تتحركي وهو ينزلق حته بعد حته حتى يدخل كله وكسك يستوعبه دون أي تعب فقالت بحاول وانا افرك لها بزها تلو الاخروبدأ ذبي يشق طريقة من ليونه كسها نتيجة شهوتها وفي لحظات كان ذبي باكمله داخل كسها فضحكت وقلت لها تشعرين بتعب قالت لا وانما كسي هينفجر من غلظ ذبك فقلت لا تتحركي وانما ارتخي علي ارخر وعندما تشعرين برغبت التحرك فأبدئي فسكتت قليلا وبدأت هي في الحرك صعودا وهبوطا وقالت ما احل تخانة ذبك اليوم فعلا مفاجأة ساره تبسط وتمتع ادفع بذك معي حتى يصل الي اعماق كسي من جوه وبالفعل كنا علي نغمة واحدة في الدفع حتى تهالكت وعرقها زاد وترخت علي الاخر فلم تقوي علي النزول من فوقي فمالت وذبي ساكن كسها وانا معها وجها لوجه حاضنها اقبلها بلا حركة وذبي في كسها فقلت لها لفي فخذك علي وسطي ففعلت وذبي في كسها وبدأت في النيك بهذه الوضعيه وهي تقبلني وتدفع بوسطها نحوي وتدفن وجهها في صدري وذبي يدفع في كسها واستمر الحال لفترة فوجدتها تترنخ مستسلمه فقلت لها حبيبتي باين عليك أنك تعبتي قالت فعلا فتذكرت جنبها فزغزغتها فيه فانتفضت وارتعشت بقوه وحضنتني وتمص فمي وشلال ماء كسها يندفع منها فقلت لها نقوم نأخذ دش حتى تستردي قوتك ونكمل يا احلي سماح واحلي حوريه واجمل سكان العمارة فقالت تعرف أنني لم أستطيع الوصول الي الحمام جسمي كله مفكك من بعضه وأنت السبب فقلت أنا ولا ذبي قالت أنتم مع بعض فضحكنا وساعتها حتي قامت وذبي قائم واحمر ومتضخم فنظرت له وقالت يخرب عقلك كل دي كان في كسي مش ممكن فقلت لها وهيبقي في طيظك الحلوه دي وانا ارطب عليها واخل صابعي بين فلقتيها واحنا في طريقنا للحمام فقالت ارجوك نأجل التكمله لبعد الظهر حتى نرتاح ونحضر لنا غذاء يساعدك علي الفعل الجبار فقلت لها مش ممكن بعد الظهر يكون الجو حر ونهلك من العمل فقالت بالليل قلت لا نكمل وفي الليل نعمل واحد اخر فقالت نستحم وبعدها تتعدل ودخلنا الحمام الذي شهد احلي نيك واحلي اهات بغنج لا مثيل له ففي الحمام تركنا الماء تنصب علي اجسادنا ومنظرها يهوس وهي تلمع بجسدها المبلل بالماء فلم استطيع منع نفسي فقلت لها اسندي يداكي علي الحائط وميلي قليلا للامام وانا خلفها فدفعت بذبي في كسها الذي استقبله وبدأت في النيك المبرح وهي تشهق وتوحوح وتشخر وتأن بالاح والاوف بنغمات الانبساط والتلذذ مع دفء الماء الساقط علينا فكان عامل مساعد في اللذة والنشوة وكسها يقبض علي ذبي أثناء خروجة وأثناء دفعه وأنا احاول بكل الطرق أن اسكن ذبي في طيظها فقلت لها نجرب طيظك فقالت اخاف لانها اول مرة فقلت لها ان تألمتي اتوقف علي طول فلم ترد فمدت يدي اداعب بزرها واخذت لعاب من فمي ومسحت خرم طيظها ودفعت بذبي فيها بكل حرص فأنزلقت رأسه فصرحت وتملصت تحاول أن تخرجه منها فقلت لها حاولي الارتخاء ولا تشدي عضلات طيظك ولكن ارتخي علي الاخر وكأنك تحزقي كما لو أنك تقضي حاجتك وافركي في بزرك وانسي خالص بأن ذبي داخل طيظك فقالت دي مش ذب ولكن خزوق يخرقني اخرجه وأنا متمكن منها جيدا وهي تتملص وانا بعزم ادفع بذبي داخلها الي ان دخل أكثر من نصفه وانا ارطب عليها ويداي ماسكه اردافها وتذكرت أن ازغزغها في جنبها وبالفعل زغزت جنبها فشهوتها انتابتها بقوة وأثناء ذلك كان ذبي في اعماق طيظها ولم اتحرك ولكن طلبت مني التحرك فلبت طلبها وبدأت النيك الممتع في طيظها الجميلة الحارة القامطة علي ذبي فقالت ما أحلي نيك الطيظ اول مرة أجربة نيكني يا حبيبي أنت حكاية كل لحظة تفعل جديد غذي بدني بافعالك المجنة نيك طيظي بس لا تقذف فيها لاني سمعت مرة بان المني يعمل دود في طيظ الوحدة التى تتناك فيها فلذا لم تبطل طلب النيك فيها من اجل الدود الذي يأكلها من الداخل فتطلب النيك في طيظها بأستمرار دون توقف وهي تأن وتتماوج بوسطها وتقول ما أحلي ذبك كيف دخلته في طيظي فضحكت وقلت لها الفن في النيك له أصوله وفن ومتعة تمتعي بذب حبيبك يا عمري فقالت وأمتي هتقذف يا عمري فقلت لها عندما ننام علي السرير فقالت أمتي ؟؟ فقلت لما أشبع من حلاوة طيظك يا حبيبتي فقالت كفايا كدي وتعالي كمل في كسي حتي تقذف لانني خلصت علي الاخر ارحمني تعبت بس هموت ولبنك يتفرغ في كسي فخرجنا من الحمام ودخلنا حجرة النوم نجفف انفسنا من الماء ولا نمتنع من العناق والقبل ومص الشفاه والاحضان الناريه فقالت أنا من اليوم عشيقتك وذبك لم يكون لغيري أنا بقالي خمسة سنوات في الشقة عندك ساكنة ولم أعلم بأنك رهيب في النيك بهذا الشكل فقلت لها أقول ليك عن سر أنا عرفت نسوان كثيرة فلم أجد مثلك في الحلاوة ولا الجمال ولا الاثارة ولا المتعة ولا خفة الدم كلك علي بعضك قشطة فلم اشبع من حلاوتك كسك فيه جازبية فريدة تنادي علي ذبي فقالت لبي له النداء فقلت من عيوني فنامت وركبت فوقها وهي فاسخة نفسها لاستقبال المارد الذي يعشق كسها فدفعت ذبي مزغرد بين ثنايا كسها من داخلة متغول في اركانه يمرح ويسبح بين جدارة متناغم مع نبضاته ملبي عشقة ونبضه يتغازل بطعناته واصل حتى اهداب مهبها الذي يتحرك بداخل كسها يريد الارتواء بمني ذبي وانا اركن يمين وشمال وهي متمتعة وكأنها لم تتناك في حياتها مثل هذا النيك الذي فتح مسمات جدار كسها فكانت حالمة بمتعة النيك وشعرت بشيء يلامس رأس ذبي كأنها فرشاه فضغط عليها أكثر وهي في عالم أخر وقربت من القذف فقلت لها فقالت عندما تقذف زغزغني ولا تخرج ذبك مني علي طول واتركة حتي ينكمش بداخل كسي نيك جامد نيك بقوة حبيبي هات منيك في كسي ومن كلامها استجاب ذبي لطلبها فزغزتها في جنبها فقالت بصوت عالي شهوتي ولم تكملها وتدفقت مع قذفي شلال من شهوتها مع رعشة قوية وحضنها ولف ارجلها حول وسطي كأنها ترفض البعد عني وشعرت بشيء يداعب رأس ذبي بطريقة عجيبة وتأكت بأن مهبلها يفتح ويغلق وهي ذابت في متعة غريبة وفريدة لها طابع جديد في الاحساس بالمعاشرة فقلت في بالي يمكن من الحرمان وهي مع زوج معدوم المشاعر والزوق معها فلهذا وجدت معي شيء من الكياسة والمتعة كأنا ارتوت وقت عطش في جو حار ولم أعلم بأن ذبي نقرها في صميم كسها وحرك خلاية وفتح الشيء المغلق من سنوات واستجاب لعشقها وأنا جسمي كله تراخي وشعرت بأني في عالم تأني وأن المتعة لا يعرفها الا الذي يتذوقها من امرأءة تعشق أن تتناك بمزاج فتسبح معها في دنيا الخيال كأنك طائر وتحلق في الجو مع خيالك الحالم ولا أكذب أن قلت لك عزيزي المطلع علي قصتي كأنك تتعايش مع احداثها لانها واقع وليس من الخيال أو تأليف وأنما اتحاكي معك عزيزي من علي منبر الحدث وواقعه فكل القصة طبعت في ذهني بذكرياتها فتجدني ارويها بكل حرف اتذكره فهذا يجعلني بطيء في ملاحقة الارسال بسرعة فلا اريد أن يكون كلامي غير الواقع بكل تفصيله وفي النهاية لك الحكم بالرد والمشاركة بمدي قبولي باسلوبي وتناغمكم لدسم القصة التي أكتبها وارجعها واحذف سطور تكون خارجة عن المضمون حتى تكون لقصتي مذاق فريد وتقبل من رواد المنتدي الحبيب لقلبي والذي اعشقه بكل اقسامه ومنتظر ردكم والي اللقاء في الجزء الرابع لنكمل باقي الاحداث التي تكون خاتمة رغم ما فيها من مفرقات صعبة فلا نسبق الحدث انتظروني ولكم تحياتي (متعب2) هذه القصة من حق للمنتدي دون غيره



hg[.x hgehge lk ad'hk hgulhvm ,whpfih hgehgj hg[.x hgulhvm ad'hk ,whpfih

متعب2 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-19-2013, 12:30 PM   #2
عصر يوم
نسوانجي متميز
 
الصورة الرمزية عصر يوم





افتراضي رد: الجزء الثالث من شيطان العمارة وصاحبها

لجزء الرابع من شيطان العمارة وصاحبها
عصر يوم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-19-2013, 12:52 PM   #3
gagahamada
نسوانجي مميز
 
الصورة الرمزية gagahamada





افتراضي رد: الجزء الثالث من شيطان العمارة وصاحبها

لو فيه واحدة عاوزه تتناك او سالب من القاهرة او الجيزة........يكلمنى على الياهوووووو gagahamada
gagahamada غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الثالت, الجزء, العمارة, شيطان, وصاحبها



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شراميط عرب الجزء الثالث @@@@@ احساس دافئ صور سكس عربي 11 06-07-2013 07:15 PM
شيطان العمارة وصاحبها متعب2 قصص سكس عربي 2 10-26-2012 11:02 PM
الجزء الثاني من شيطان العمارة وصاحبها متعب2 قصص سكس عربي 0 10-22-2012 02:39 PM
سارة شرموطه مصريه اتناكت 3 ادوار وصاحبها بيسألها بعد التالت master أفلام سكس عربي 2 06-09-2012 09:14 AM
lesbian_celebrities الجزء الثالث possmina فيديوهات وصور فضائح نجوم أجانب وغربيين 0 06-29-2010 11:06 AM

لانجبر احد علي التسجيل او الرد للاستفادة ولكن رودك ومشاركاتك الفعالة تدعمنا لنعطيك افضل ما لدينا


الساعة الآن 01:22 PM.

أقسام المنتدى

القسم العام @ قسم مواضيع الاعضاء @ العاب السكس @ كتابات و قصص و نكت سكس @ قصص سكس عربي @ قصص سكس المحارم @ نكت وفكاهه السكس @ قسم الأفلام @ أفلام سكس عربي @ أفلام عربيه ممنوعه من العرض @ افلام سكس اجنبي @ افلام اجنبيه للكبار فقط @ مقاطع وافلام سكس مضحكه ومحرجه وغريبة @ قسم الصور والمجلات @ صور سكس عربي @ صور سكس أجنبي @ مجلات سكس كامله @ الأقسام المدمجة @ قسم السحاق @ أفلام السحاق @ صور سحاق @ قسم اللواط والشذوذ والشيميل @ افلام اللواط والشذوذ والشيميل @ صور اللواط والشذوذ والشيميل @ قسم المحارم @ افلام سكس المحارم @ صور سكس المحارم @ قسم التعذيب والساديه @ افلام التعذيب والساديه @ صور التعذيب والساديه @ قسم الكارتون والإنمي والهينتاي @ افلام سكس الكارتون والإنمي والهينتاي @ صور سكس الكارتون والإنمي والهينتاي @ أفلام وصور فضائح النجوم @ قسم الصوتيات والمزيكا @ الالبومات والأغاني العربيه الكامله @ English Songs & Albums @ قسم البرامج @ الأقسام الإداريه @ قسم الشكاوي والمقترحات والتبليغات @ المواضيع المخالفه والغير مطابقه @ قسم اعلانات وتنبيهات الاداره للأعضاء @ قسم طلبات الاشراف والترقيات وطلبات الألقاب @ مكتبه أفلام سكس عربية @ قسم التعارف والتهاني العام @ كليبات أجنبيه للكبار فقط (+18) @ قسم سكس أقدام النساء @ أفلام سكس أقدام النساء @ صور سكس أقدام النساء @ قسم الثقافه الجنسية والإستشارات الطبية @ قسم تعارف السحاقيات @ قسم تعارف سكسي عالكام @ قسم تعارف الشواذ والسوالب @ قسم قصص السكس المصورة والمدبلجه @ قسم المشاهدة أونلاين @ الأفلام العربيه الممنوعه من العرض(+18) أونلاين @ أفلام وفيديوهات السكس الأجنبي أونلاين @ الكليبات و الأغاني المصورة للكبار فقط(+18) @ مقاطع اليوتيوب المميزة @ قسم مقاطع أفلام الهواة(Amateur) @ أفلام البزاز الضخمة (Big Tits) @ أفلام المص واللحس (Blowjob) @ أفلام ومقاطع السحاق المباشره (Lesbain) @ السكس في الأماكن العامه (Public) @ أفلام سكس غريبة وجنونيه (Wild & Crazy) @ سكس الكارتون والإنمي والهينتاي (Hentai) @ مقاطع وأفلام اللواط والسوالب (Gay) @ تعارف سكس شبابxبنات @ القسم العام @ قسم الخلفيات السكسيه "Sexy Wallpapers" @ قسم السكس مع الحيوانات @ أفلام سكس الحيوانات @ صور سكس الحيوانات @ صور بملابس سكسية ومثيره @ صورة قوية وتعليق أقوي @ قصص اللواط و الشذوذ و الشيميل @ فيديوهات وصور فضائح نجوم العرب @ فيديوهات وصور فضائح نجوم أجانب وغربيين @ صور الموديلز ونجوم السكس العالميين @ قسم طلبات الأفلام والصور للأعضاء @ مقاطع سكس للجوال @ قصص السحاق المثيرة @ كافي شوب فضفضة نسوانجي السكسيه @ افلام الرقص الشرقي السكسي والرقص العاري @ أفلام سكس حقيقيه بتصوير خفي @ قصائد السكس وبوح الخواطر @ افلام سكس هندي وآسيوي @ صور سكس هندي وآسيوي @ صور أعضاء نسوانجي الشخصيه @


+++ Warning: You must be 18 years or older to view this website
جميع المشاركات والمواضيع في منتدى نسوانجي لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها نحن لا ندعم اى كسر حقوق او برمجيات او كراكات وفى حالة وجود مواد تتعلق بملكية فكرية خاصة بك لا تتردد فى مراسلتنا
All participants & topics in forum neswangy does not necessarily express the opinion of its administration, but it's just represent the viewpoint of its author

twitter of Neswangy