منتديات نسوانجي

سكس أونلاين | مكتبة أفلام سكس عربي | دردشة نسوانجي | دليك لنسوانجي | هام قبل إضافتك لموضوع | No Porn Child Here | بلغناعن أي مشاركة مخالفة  
العودة   منتديات نسوانجي > القسم العام > كتابات و قصص و نكت سكس > قصص سكس المحارم

قصص سكس المحارم كل قصص سكس المحارم توضع هنا - قصص محارم - كتب سكس محارم - نكت سكس محارم - تعليم سكس محارم -محارم سكسيه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-24-2010, 04:44 PM   #1
نهر العطش
مبدع نسوانجي
 
الصورة الرمزية نهر العطش





Thumbs up عاشقة عمها(قصص سكس ونيك محارم منتهى الاثاره)!!!!

كنت أحب بابا كثيرا ، فمنذ وعيت في سن الخامسة كنت أجري وراءه في كل مكان عندما يكون موجودا بالبيت ، بل حتى في الصباح الباكر كنت أدخل غرفة نومهم وأهجم عليه بالعناق والبوس حتى يصحو ، ثم أنط فوق السرير وأركب فوق بطنه وألعب في لحيته الخفيفة وفي شعررأسه وأظل أداعبه حتى يفوق ، كانت أمي في كل مرة تنهرني وتأمرني بالكف عن سخافاتي ، لكنه كان يضحك من مداعباتي ويبدأ في دغدغتي من وسطي ، فأصرخ وأقاوم نخشات أصابعه في وسطي، بعدها يقوم ونذهب إلى المطبخ ويبدأ في إعداد طعام الإفطار لنا !أبي يعمل طبيب عظام في نفس المستشفى الذي تعمل فيه أمي طبيبة للأطفال ، كانا يودعاني في روضة للأطفال في نفس الحى الذي نسكن فيه ، أما أخي عمرو الرضيع فكانا يأخذانه معهما إلى حضانة المستشفى !لسخرية القدر فإن أبي طبيب العظام أصيب بمرض عضال في العظام ، حاولوا علاجه بشتى الوسائل ، لكنه لم يبرأ ، فحولوه إلى مستشفى مايو كلنك بأمريكا ، سافرنا معه وكنا نوالي زيارته كل يوم ، كانت حالة والدي تتدهور بين فترة وأخري ، لدرجة أن شكله قد تغير كثيرا ، نحف وهزل ، وصار جلدا على عظم، كنا ننظر إليه وهو يتردى في حزن وأسى ، وكانت أيدينا مكلولة ، صارت حياتنا الحلوة كئيبة ومزرية !

قبل أن ينقضي العام رجعنا إلى بلدنا وبرفقتنا والدي مسجى في نعش ، خامت علينا سحابة البؤس والشقاء ، لكن أمي كانت صامدة كالطود ، كانت تقتل نفسها في سبيل راحتنا وسعادتنا ، لم يهون علينا شقاء فراق والدي إلا زيارات أخيه الأكبر ، كان عمي سعود يزورنا بإستمرار لتلبية طلباتنا ، كان يحبني كثيرا ويحقق كل طلباتي ، عمي كان رتبة كبيرة لكنه تقاعد وعمل مسؤلا بمؤسسة تعمل في مجال الأمن ، كانت مشاغله كثيرة ، لكن ذلك لم يمنعه من أن يأخذنا في سهرات بالملاهي أو بالكازينوهات المنتشرة على الكورنيش كل فترة وأخرى ، كان يناديني دلة البركة تدليلا لإسمي دلال ، كنت أسعد لذلك !عمي سعود مطلق ويعيش وحيدا منذ مدة طويلة ، ولعل هذا كان م كان يدفعه ليحضر إلينا ، يسلينا ويبسطنا ويتعشى معنا ثم يذهب إلى بيته !في يوم سألتني أمي : أتحبين عمك سعود يادلال ؟ أجبت بلا تفكير : مرة ياماما، أردفت : ما رأيك لو أتى عمك للإقامة الدائمة عندنا ؟ قلت لها فرحة : ياليت يأمي ، لكن .. كيف يحدث ذلك ؟ قالت : بالحلال يا دلال ، يعني بالزواج ، لقد طلب يدي للزواج ، وقلت له دعني أفكر ، وفي الحقيقة هو خير إنسان يمكن لي أن أعتمد عليه في تربيتكم ، فهو ليس بغريب ، عمكم وفي مقام والدكم ! قلت لها وكلي أمل : وافقي ياماما ، وافقي ولا تترددي ! إرتقت حياتنا مرة أخرى بعد الهبوط الحاد الذي حدث بوفاة والدي ، فقد تزوج عمي من أمي ، وعاد للبيت رجل يشيع الأمان والطمأنينة فيه ، وعلى هذا جرت الأيام وتوالت الشهور والسنين !في منتصف الصف الخامس كنت قد كبرت ، بدأت ملامح الأنوثة تظهر واضحة على مظهري ، ومع ذلك كنت لا أهتم ولا ألتفت لها ، أكثر من مرة عنفتني أمي على دخولي عليهم صباحا ومشاغبة عمي ، لكن في خلوة بيني وبينها قالت لي بجدية : يابنت لازم تعقلي شوى ، أنت الآن صرتي كبيرة ، زاد طولك وزاد وزنك وبرز صدرك ، إستحي على وجهك وبلاش الهزار البايخ تبعك مع عمك وخاصة في الفراش !في الحقيقة غضبت منها ، لقد أحببت عمي حبا عظيما ، حبا يطغى ولست أدري لماذا ؟! على حبي لوالدي ، كان يلذ لي أن أتحاور معه ، يجري خلفي ويجذبني ، أزوغ منه ضاحكة وصارخة ، كان يبهجني أن أنظر إلى وجهه المليح وهو نائم ، كان يحلق لحيته ويترك شنبه الكثيف ، كنت ألعب بطرف أصبعي في شنبه حتى يفيق ويفتح عيونه ويبدأ بالإبتسام ، كانت إبتسامته الصافية تسعدني !أمي تريد مني الإبتعاد عنه ، لماذا ، سألت نفسي ، لماذا تطلب مني الإبتعاد عن عمي بعد أن تزوجها ؟ ليش ، أليس لي الحق أنا أيضا في مقاربة عمي والإلتصاق به والتعايش معه ، بعد أن أصبح بيننا واقعا ملموسا ؟! ومع هذا خوفا من أمي إبتعدت عن غرفة نومهما !إلا أنه بعد فترة عادت ريمة لعادتها القديمة ! كنت أنتهز أول فرصة لي عندما يدق منبهي لإيقاظي فجرا ، فأتسلل إلى غرفة نومهما وأفك الباب وأدخل على أطراف أصابعي وألمس شواربه ثم أقبله على خده وأنصرف !إلا في يوم الخميس ، فهو عطلة في المدارس وعطلة أيضا عند عمي ، لكن أمي تخرج كالمعتاد وتأخذ معها عمرو للحضانة ! كانت هذه فرصتي ، فبمجرد ما أسمع إقفال باب البيت ، حتى أضرب اللحاف برجلي وأنهض بقميص نومي القصير إليه ، أبدأ أولا بمشاغبة أذنه ، ثم بملاعبة شاربه ، ثم بجذب شفاته إلى أن يستيقظ ويكفشكني ويضمني إليه باسما وقائلا : يسعد صباحك يادلة البركة ، و**** صحتيني من أحلى نومة ، أظل أقاومه وأجذب فيه حتي ينزل من السرير ، لكنه وهو الأقوى كان يجذبني ويرفعني فوقه ثم يضعني بجواره قائلا : **** يهاديكي يادلة ، إهدي شوي وخلينا ناخد غفوة حلوة ، لسة بدري يابنت الحلال ! في كثير من الأحيان ألتصق بجسده العاري ما عدا الكلسون ، ثم في دفا صدره المغطى بالشعر تهدأ حركتي وتهدأ أنفاسي ويأخذني وإياه النعاس !وفي أوقات أخرى أصارعه وأركب على بطنه وأراوغه ، وأظل أتلاقف عليه وأتغالس حتى يفيق ، فكان يقلبني بجواره ويدغدغني ، كنت أصرخ وأقاوم بيداى ورجولي ، كانت أفخاذي تتعرى وتتعاشق مع رجوله وتتلوى ، وكانت يده في كثير من الأحيان تلطش في نهودي وتهيجني ، لكنه ليهدئ حركتي وعنفواني ، كان يكلبش رجولي برجله ، كنت أحس بوخز (حمامته) المتصلبة تضغط على أفخاذي !إحساس رهيب من النشوة واللذة كنت أحسه وأنا أصارعه ، كانت هذه النشوة تظل معي لمدة طويلة ، وكان تأثيرها يظهر على كلوتاتي المبللة في صباح اليوم التالي ! يوم الجمعة هو يوم الغسيل ، كنا نلم الملابس والشراشف ونفرقها عن بعضها حسب ألوانها ثم نضعها في الغسالة ، شاهدت أمي البلل في كلوتي فنظرت إلى وسألتني : ماهذا يادلال ؟ أجبتها مبتأسة : لا أدري ، لقد بدأت منذ مدة أبول على نفسي ليلا ، رفعت الكلوت وأخذت تشمه ، ثم قالت : لا هذا ليس بول ، هذه إفرازات تحدث للبنت أثناء إحتلامها ! ، سألتها فهى طبيبة وتعلم : وهل هذه السوائل تضر في شيئ ؟ قالت وهى تلقيه في الغسالة : لا طبعا ، هذا عادي ، فالبنت في سنك تبدأ أجهزتها التناسلية في العمل ، والإفرازات الكثيرة التي تحدث في الإحتلام أو في التهيج الجنسي هى المؤشر الدال على عملها وعلى قرب البلوغ ! وبالمناسبة لآخر مرة يا دلال أحذرك ، إبعدي عن الهزار البايخ الماسخ مع عمك ، لأن هذا قد يؤثر على نضج هذه الأجهزة !أجبت بغضب وزعل : يوووه يا أمي ، لقد إنتهينا من ذلك وخلصنا ! لكن لا إنتهينا ولا خلصنا بل ، زدنا !!! في ليلة صحيت من النوم على بكاء عمرو ، فقمت أرى مابه ، كان يتقلب ويبكي بصوت مكتوم ، خفت أن يكون مرضان فخرجت ذاهبة لأخبر أمي ، قبل أن أدق الباب سمعت صوتها هى الأخري تبكي بصوت مكتوم، قلت في نفسي يظهر أن هذه الليلة هي ليلة البكاء المكتوم !فتحت الباب ومازال النعاس يغلبني ، لكني تسمرت في مكاني ، أمي لم تكن تبكي ، بل كانت تتأوه بنشوة لأن عمي كان رافعا رجليها ويركبها ، أغلقت الباب بهدوء وإنصرفت ، عنما رجعت كان عمرو قد هدأ ونام ، دخلت أنا الأخرى سريري ونمت ، في الصباح غيرت كلوتي لأنه كان غارقا في بللي !

ذات خميس لا ينسى ، كنت راكبة على بطنه كالعادة وأسولف معه ، كانت حرارة بطنه قد بدأت تسري أسفلي ، كنت مبسوطة لذلك ، كنت أحكي له وأنا ألعب في شعر صدره قصة مدرسة العربي ، كنت أقول له : تعرف ياعمي إن البنات يسمون مدرسة العربي : رقية ! ، ضحك وقال : ومن هى رقية هذه ؟ ، قلت : رقية هى المرأة المسفوطة الشمطاء التي ظهرت في مسلسل طاش ماطاش ، ولأن المدرسة تشبهها في العمر والشكل والحركات فقد أطلقوا عليها هذا الإسم ، و**** يا عمي الخالق الناطق ، حتى ضفايرها المشرعة كقرون التيس عندما كانت تركب الوانيت ، الخالق الناطق ! في كل مرة ننظر إليها وهى تتكلم ، نذكر رقية ونفطس من الضحك ، فتزعل وتستشيط غضبا ، ثم أخذت أضحك وصار هو الآخر يضحك على ضحكي ، أثناء الكركرة قال لي : بطني موجوعة من ثقلك يا دلة ، ممكن تتحركي بعيدا عنها شوي؟ طأطأت برأسي موافقة ثم تحركت للأسفل واخذت أكمل القصة ، أثنا الحكي كنت أميل يمنة ويسرة في قلق ، سألني : مالك لا تستقرين ؟ ، قلت له : حمامتك يا عمي تحكني ! قال إبعدي عنها ، قلت له : طيب ، بادر هو وسألني : وليش مسمياتها حمامة ؟ ! ، قلت : ما أدري ، سمعت ذلك من أمي ، كنا مرة نبدل ثياب عمرو فسألتها فقالت إسمها حمامة ، كنت صغيرة وخبلة فسألتها مرة أخرى : وليش يا أمي أنا ما عندي حمامة مثل أخي؟ قالت : الرجال يابنت عندهم حمامة ، لكن إحنا عندنا العش الذي يرقد فيه الحمام ! ، ضحك عمي من قلبه وأخذ يكركر، بعد لحظات سألته بشغف : ممكن يا عمي تسمحلي أشوف حمامتك ؟ قال بإندهاش واضح : وليش إنشاء**** ؟! ، قلت : أبد ، حب إستطلاع ، صمت ولم يعقب ، فقلت في نفسي السكوت علامة الرضا ، فزحزحت نفسي على فخذيه وبيدي أخرجت حمامته من فتحة الكلسون ، شهقت وصحت بإستغراب : ياه ، دي كبييييييييييرة خالص ياعمي ، أكبر من حمامة عمرو يمكن بعشر مرات ، قال مستسلما ومتفاخرا : طبعا يابنت هذه حمامة رجال كبير ! أخذت ألعب فيها بكلتى يداى ، ثم تركتها وتقدمت إلى موقعي السابق ، الآن أحس بها أحسن من الأول ، أخذت أتحرك فوقها ، بعد مدة قال لي : كفاية يا دلة ، لأن قماش الكلوت بدأ يعورني، وبدل أن أتوقف لطلبه ، أزحت الكلوت إلى أحد جوانبي وهبطت فوقه مرة أخرى ، كانت حركتي خفيفة للأمام والخلف ، فبدأت سوائلي اللزقة تمليه ، فأصبح تدليك حمامته بعشي أسهل من الأول ، إثارة ما بعدها إثارة ألمت بي ، كانت شفراتي قد أطبقت على عوارضه ، وأخذت تمليه وتهنيه وتسعده ، كنت أراه سعيدا أثناء تحركي فوقه ومع حركة يدي لشعر صدره الغزير ، بعد مدة سألته مرة أخرى : عمي ، هل تسمح لي أدخله في عشي ، إنتفض مذعورا وغاضبا : لا لا ، إياكي أن تسوي هذا ، أتريدي أن تفتحي نفسك ؟!قلت له والزعل بادي على وجهي ، وواثقة أنه لن يرفض لي طلبا : بالطبع لا ، لكن نفسي أضع ولو جزء صغير منه ، نفسي أحس بما تشعر به الأنثى ، أطرق قليلا ثم قال : معلش ، ممكن جزء بسيط ، يعني الراس وبس ، لكن خليكي حريصة وإوعي تعوري نفسك ، ما إن سمعت هذا منه ، حتى قلت بهمة : لا توصي حريص يا عمي ، ثم نهضت ووضعت يد فوق صدره واليد الأخرى أمسكت بحمامته وأخذت ألعب بها بين شفرات العش صعودا وهبوطا ، بعد مدة كانت الرأس قد دخلت ، فوضعت اليد الأخرى على صدره وأخذت أتحرك بجسمي وبمساعدة ركبتاى إلى أعلى وإلى أسفل في حركة ترددية ، كان شعورا خرافيا ، الإحتكاك كان يولد مزيدا من اللذة والرغبة ، رغما عني كان يخرج من فمي كلمة يا ماما .. يا ماما ، أثناء صعودي وهبوطي ، قال بهمس : إن كان يؤلمك بلاها ، كفاكي ، إنزلي يا بنت الحلال من فوقه وإستريحي ، لم أرد عليه ، فهو لا يدري مايحدث فيني وعلى هذا إستمرت حركتي وإستغاثتي مستمرة لأن الحمامة كانت كل فترة تغوص وتغوص في العش ، أكثر في أكثر مؤدية إلى مزيد من الألم الممزوج باللذة الرهيبة التي لا تقاوم !كان العرق يتصبب من جسدي ، فبدأت أحس بالحرارة والسخونة ، لم أعد أحتمل ، رفعت يدي ونزعت قميصي وأخذت أجفف به عرقي ثم ألقيته جانبا وإستمررت في الحركة ، لأني كنت شاعرة بالإنقباضات العنيفة التي تتوالد داخلي ، كنت أشعر بأن شيئا يتجمع في موجات إثر موجات وأن هذا التجمع على وشك الإنفجار ، فأخذت أسرع حركتي حتى أحقق إنفجاره ، أخيرا جاء ، جاء الإنفجار مدويا وقويا ، جاء الإنفجار على هيئة زلزال مدمر أخذ يهزني بقسوة ، كان كل جسدي يهتز ويرتعش وينتفض ، كنت أصرخ من عنفه : يا ماما.. ياماما إلحقيني ، ثم إنفجرت مني ينابيع حارة غزيرة سالت على إثرها أوديتي وشعابي ، وإنهار ما بقي لي من قوة ، فسقطت على فخذيه ثم إنحنيت على صدرة منهكة ولاهثة


uharm ulih(rww s;s ,kd; lphvl lkjin hghehvi)!!!! lkjin hghehvi)!!!! hf,ih(rww uharm

__________________
نهرالعطش
kaherelherman@msn.com
للسيدات الساخنات فقط من(30ال60)
لكل انثى جاده تشعر بالملل والحرمان
صداقه محترمه وخصوصيه وجديه
لكل انثى تملك النضج والعقل والفكرالراقى
نهر العطش غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-25-2010, 11:03 AM   #2
كمال النار
نسوانجي مميز
 
الصورة الرمزية كمال النار




افتراضي رد: عاشقة عمها(قصص سكس ونيك محارم منتهى الاثاره)!!!!

مشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكورمشكور
كمال النار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-25-2010, 01:18 PM   #3
Kenda2009
نسوانجي متميز
 
الصورة الرمزية Kenda2009




افتراضي رد: عاشقة عمها(قصص سكس ونيك محارم منتهى الاثاره)!!!!

شكرا لك على الابداااااااع
__________________
اذا لم تكن الاول000 فكن مختلف دائما
Kenda2009 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-01-2010, 08:39 PM   #4
fhad
نسوانجي مميز





افتراضي رد: عاشقة عمها(قصص سكس ونيك محارم منتهى الاثاره)!!!!

يعطيكن العافية على هل القصص الجميلة
fhad غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2011, 06:01 PM   #5
a.shaban73
نسوانجي مميز




افتراضي رد: عاشقة عمها(قصص سكس ونيك محارم منتهى الاثاره)!!!!

__________________



http://www.imgrank.net/images/48070582215320514897.jpg

من انا\انسان يجل المرأة ويحترمها

شعارى \عندما تنطفي الانوار تصبح جميع نساء العالم متشابهات
a.shaban73 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
محارم, منتهى, الاثاره)!!!!, ابوها(قصص, عاشقة, ونيك



أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


لانجبر احد علي التسجيل او الرد للاستفادة ولكن رودك ومشاركاتك الفعالة تدعمنا لنعطيك افضل ما لدينا


الساعة الآن 09:11 AM.

أقسام المنتدى

القسم العام @ قسم مواضيع الاعضاء @ العاب السكس @ كتابات و قصص و نكت سكس @ قصص سكس عربي @ قصص سكس المحارم @ نكت وفكاهه السكس @ قسم الأفلام @ أفلام سكس عربي @ أفلام عربيه ممنوعه من العرض @ افلام سكس اجنبي @ افلام اجنبيه للكبار فقط @ مقاطع وافلام سكس مضحكه ومحرجه وغريبة @ قسم الصور والمجلات @ صور سكس عربي @ صور سكس أجنبي @ مجلات سكس كامله @ الأقسام المدمجة @ قسم السحاق @ أفلام السحاق @ صور سحاق @ قسم اللواط والشذوذ والشيميل @ افلام اللواط والشذوذ والشيميل @ صور اللواط والشذوذ والشيميل @ قسم المحارم @ افلام سكس المحارم @ صور سكس المحارم @ قسم التعذيب والساديه @ افلام التعذيب والساديه @ صور التعذيب والساديه @ قسم الكارتون والإنمي والهينتاي @ افلام سكس الكارتون والإنمي والهينتاي @ صور سكس الكارتون والإنمي والهينتاي @ أفلام وصور فضائح النجوم @ قسم الصوتيات والمزيكا @ الالبومات والأغاني العربيه الكامله @ English Songs & Albums @ قسم البرامج @ الأقسام الإداريه @ قسم الشكاوي والمقترحات والتبليغات @ المواضيع المخالفه والغير مطابقه @ قسم اعلانات وتنبيهات الاداره للأعضاء @ قسم طلبات الاشراف والترقيات وطلبات الألقاب @ مكتبه أفلام سكس عربية @ قسم التعارف والتهاني العام @ كليبات أجنبيه للكبار فقط (+18) @ قسم سكس أقدام النساء @ أفلام سكس أقدام النساء @ صور سكس أقدام النساء @ قسم الثقافه الجنسية والإستشارات الطبية @ قسم تعارف السحاقيات @ قسم تعارف سكسي عالكام @ قسم تعارف الشواذ والسوالب @ قسم قصص السكس المصورة والمدبلجه @ قسم المشاهدة أونلاين @ الأفلام العربيه الممنوعه من العرض(+18) أونلاين @ أفلام وفيديوهات السكس الأجنبي أونلاين @ الكليبات و الأغاني المصورة للكبار فقط(+18) @ مقاطع اليوتيوب المميزة @ قسم مقاطع أفلام الهواة(Amateur) @ أفلام البزاز الضخمة (Big Tits) @ أفلام المص واللحس (Blowjob) @ أفلام ومقاطع السحاق المباشره (Lesbain) @ السكس في الأماكن العامه (Public) @ أفلام سكس غريبة وجنونيه (Wild & Crazy) @ سكس الكارتون والإنمي والهينتاي (Hentai) @ مقاطع وأفلام اللواط والسوالب (Gay) @ تعارف سكس شبابxبنات @ القسم العام @ قسم الخلفيات السكسيه "Sexy Wallpapers" @ قسم السكس مع الحيوانات @ أفلام سكس الحيوانات @ صور سكس الحيوانات @ صور بملابس سكسية ومثيره @ صورة قوية وتعليق أقوي @ قصص اللواط و الشذوذ و الشيميل @ فيديوهات وصور فضائح نجوم العرب @ فيديوهات وصور فضائح نجوم أجانب وغربيين @ صور الموديلز ونجوم السكس العالميين @ قسم طلبات الأفلام والصور للأعضاء @ مقاطع سكس للجوال @ قصص السحاق المثيرة @ كافي شوب فضفضة نسوانجي السكسيه @ افلام الرقص الشرقي السكسي والرقص العاري @ أفلام سكس حقيقيه بتصوير خفي @ قصائد السكس وبوح الخواطر @ افلام سكس هندي وآسيوي @ صور سكس هندي وآسيوي @ صور أعضاء نسوانجي الشخصيه @


+++ Warning: You must be 18 years or older to view this website
جميع المشاركات والمواضيع في منتدى نسوانجي لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها نحن لا ندعم اى كسر حقوق او برمجيات او كراكات وفى حالة وجود مواد تتعلق بملكية فكرية خاصة بك لا تتردد فى مراسلتنا
All participants & topics in forum neswangy does not necessarily express the opinion of its administration, but it's just represent the viewpoint of its author

twitter of Neswangy